آخر الأخباراقتصاد

هبوط النشاط الاقتصادي في الأرجنتين بنسبة 26.4 %

لا شك أن تفشي فيروس كورونا المستجد تسبب في تأثيرات بالغة على الأوضاع الاقتصادية في كافة دول العالم، حتى الدول القوية منها، ما دعا بعض الدول تسعى لإعادة استئناف نشاطها الاقتصادي خوفًا من تمادي الخسائر بسبب استمرار حالة الإغلاق الكامل.

كان من أبرز الدول التي عانت من الأزمة الاقتصادية الناجمة عن الإغلاق الكامل هي دولة الأرجنتين، التي أظهرت مؤشرات أن النشاط الاقتصادي بها تراجع بنسبة 26.4 % خلال شهر أبريل الماضي.

ويعتبر شهر إبريل الماضي هو أول شهر أظهر تهاوي الاقتصاد، بعد أن فرضت الأرجنتين إجراءات للعزل العام لوقف انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأظهرت المؤشرات الاقتصادية، أن هذا الهبوط الشهري يعد أسوأ من الانخفاض الذي توقعه محللون اقتصاديون، والذين توقعوا أن تصل نسبة الانخفاض إلى 21 %.

وسبق أن مددت الأرجنتين إجراءات للعزل العام والحجر الصحي في العاصمة بوينس أيرس، ومحيطها، بعد زيادة حادة في حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق