آخر الأخبارالرياضة

دكتوراة فخرية لمهاجم مانشستر يونايتد لأسباب إنسانية

حصل ماركوس راشفورد مهاجم فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي على دكتوراة فخرية، تقديرا لحملته في مساعدة الأطفال، ليصبح بذلك أصغر شخص يحصل على درجة الدكتوراة الفخرية من جامعة مانشستر.

وحاز راشفورد على إشادة واسعة داخل الأوساط الإعلامية والمدينة في بريطانيا بعد نجاح حملته لتوفير الوجبات الغذائية المدرسية للأطفال الفقراء، بالرغم من توقف الدراسة ببريطانيا بسبب جائحة كورونا.

وقال راشفورد عن الحملة إنها كانت مصدر دعم له في طفولته.

وسينضم اللاعب البالغ من العمر 22 عاما إلى أسطورتي النادي أليكس فيرغسون وبوبي تشارلتون في نيل الدكتوراة الفخرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق