آخر الأخبارتحليلاتسلايد

حكايات المآذن.. مسجد تاج المجاهدين أكبر مساجد قارة آسيا

يوصف مسجد تاج المجاهدين بأنه أحد أكبر المساجد في قارة آسيا وأجملها على الإطلاق، ويتميز المسجد بقبابه البصلية وأعمدته الجذابة وأرضياته التي صنعت من الرخام، مما يجعله يتشابه مع مساجد جاما في دلهي باد شاهي الضخمة في لاهو وباقي المباني المغولية.

بني المدخل الرئيسي من أعمدة جذابة وأرضيات المسجد مبنية من الرخام، كما يحتوي على فناء مع خزان كبير في وسطه، له بوابة مزدوجة والقناطر مكونه من أربعة طوابق وتسعة فتحات متعددة الوجوه مفتوحة إلى قاعة الصلاة الرئيسية.

مسجد تاج المجاهدين

وتحتوي القاعة الرئيسية للمسجد على أحد عشر قوس وعلى 27 عمود ضخم تتصل بالسقوف من خلال الأقواس فضلا عن احتوائه على مئذنة عالية يصل ارتفاعها إلى 18 طابقا مثمنة الشكل عالية الارتفاع مع وجود قباب مبنية من الرخام.

يقع مسجد تاج المجاهدين في مدينة بوبال في الهند ويرجع تاريخ بنائه إلى عهد الإمبراطور المغولي بهادور شاه ظفر، من نواب شاه جيهان بيجوم بين فترتين الأولى (1844 – 1860) والثانية (1868 – 1901) من قبل زوجة محمد خان.

استمر بناء المسجد بعد موتها من قبل ابنتها السلطانة جهان بيجوم حتى حياتها، لكن تسبب عدم وجود الأموال الكافية في توقف بناء المسجد، وبعد فترة طويلة من انتهاء حرب عام 1857.

مسجد تاج المجاهدين

تم استئناف البناء ثم توقف ثم أعيد البناء مرة أخري في عام 1971 بجهود كبيرة من العلامة محمد عمران خان الندوي الأزهري والسيد حشمت علي سحاب في بوبال.

تم الانتهاء من البناء بحلول عام 1985 بعد تجديد بوابة المدخل الشرقي باستخدام الزخارف القديمة من زخارف عام 1250 من المساجد السورية بمساهمة مالية من أمير الكويت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق