آخر الأخبارسلايدفيديوجراف

فيديوجراف| توتر وإطلاق رصاص لمنع المتظاهرين من الوصول إلى قصر بعبدا

خرج اللبنانيون في تظاهرات اليوم، بالقرب من محيط قصر بعبدا، مقر إقامة الرئيس اللبناني ميشال عون، للمطالبة بمحاسبة المتسبب في انفجار مرفأ بيروت، في الذكرى الأربعين لوقوع الكارثة التي استهدفت مرفأ العاصمة،

والتي أسفرت عن وقوع عدد من الضحايا إلى جانب خسائر فادحة للبنان قُدرت بـ 15 مليار دولار.

وندد المتظاهرون خلال التظاهرات بسوء إدارة السلطات للتحقيقات في الانفجار الضخم الذي هز مرفأ بيروت قبل 40 يوما.

وبدأ المتظاهرون مسيرتهم من أمام قصر العدل، ورفع عدد منهم الأعلام اللبنانية مرتدين اللون الأسود، إلا أن الجيش اللبناني منعهم من مواصلة مسيرتهم لدى وصولهم إلى مفترق طرق يقود إلى القصر الرئاسي في منطقة بعبدا.

ودعا البعض إلى استقالة الرئيس ميشال عون ، وسط خروج مسيرة مؤيدة للرئيس عون،وهو ما دفع الجيش اللبناني إلى الفصل بين المسيرتين غير أن صدامات وقعت بين متظاهرين والجيش الذي أطلق عناصره النار في الهواء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق