آخر الأخبارالرياضةسلايد

«بيولي ورانجنيك» في ميزان مقارنة «ميلان».. أيهما سيقود الفريق؟

قالت تقارير صحفية نقلًا عن مصادر موثوقة داخل ميلان، أن النادي تعاقد مع مدرب جديد خلفًا لستيفانو بيولي المدرب الحالي لـ ميلان؛ لكن يبقى السؤال الأبرز كيف يبرر ميلان  استبدال “بيولي” بالمدرب رالف رانجنيك بداية من الموسم المقبل، خاصة بعد فوز “ميلان” على “يوفنتوس ولاتسيو” أصحاب المركزين الأولين في الدوري الإيطالي.

فوز بيولي

وكان ميلان تمكن تحت قيادة ستيفانو بيولي المدرب الحالي لـ ميلان؛ من الفوز على يوفنتوس ولاتسيو صاحبي أول مركزين في الدوري الإيطالي، يأتي ذلك إلى نجاح بيولي في اللعب بتشكيلة شابة وإيقاع سريع.

وفي المقابل فإن المدرب الجديد الذي يسعى ميلان للتوقيع معه، رالف رانجنيك، يلعب أيضًا بتشكيلة شابة وإيقاع سريع، ولكن ارتباط ميلان بالمدرب رانجنيك، تداول في فبراير2020 وذلك على إثر خسارة ميلان أمام أتالانتا  بـ 5 أهداف مقابل لا هدف، الخسارة الأسوء في تاريخ ميلان منذ 21عامًا.

«بيولي ورانجنيك» في ميزان مقارنة

ويحظى بيولي باحترام كبير في ميلان وجماهيره، بالإضافة إلى العديد من الأندية الإيطالية، خاصة وأن المدرب البالغ عمره 54 عاما مع العديد من الأندية الإيطالية على مدار حوالي 20 عامًا، وتضمن ذلك قيادة لاتسيو وفيورنتينا وإنتر لكنه لم يحصد أي لقب.

في المقابل فإن رانجنيك  يحظى أيضًا باحترام كبير، خاصة وأنه يملك رؤية كبيرة وأحد أبرز المدربين في تنفيذ الضغط المتقدم، وعرف ذلك من خلال النوادي التي عمل على تدريبها طيلة السنوات الماضية.

رحيل «بيولي» 

ومنذ فترة قريبة، ذكرت تقارير إعلامية أن ميلان توصل لاتفاق مع رانجنيك على تولي المسؤولية في الموسم الجديد، مع الحصول على المزيد من الأدوار والمسؤوليات الفنية ومنها أيضا أن يشغل منصب باولو مالديني المدير الفني للنادي. فيما قالت تقارير أخرى، إنه يمكن لإدارة ميلان الإبقاء على هذا الثنائي، إلى جانب تعيين رانجنيك أيضًا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق