آخر الأخبارتحليلاتسلايد

باحث يكشف لماذا تستهدف ميليشيات الوفاق قبائل ترهونة؟

لم تستمر ٢٤ ساعة فقط على إعلان الجيش الوطني الليبي التزامه بقرار وقف إطلاق النار في طرابلس، حتى انتهكت الميليشيات التابعة لحكومة الوفاق غير الشرعية في طرابلس ذلك الاتفاق بالاعتداء على تمركزات الجيش.

كما هاجمت الميليشيات قبائل ترهونة في منطقة الشرشارة بوابل من الصواريخ، وذلك بعد أن أعلنت كافة قبائل ترهونة وعدد كبير من القبائل الليبية دعمها للجيش الوطني الليبي في مواجهة تلك الميليشيات المسلحة المدعومة من تركيا وقطر بشكل مباشر.

اقرأ أيضاً: هل تُحول أزمة كورونا سوريا وليبيا إلى قضايا منسية؟.. خبير يجيب

من جانبه أعلن اللواء أحمد المسماري، المتحدث باسم القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، أن الميليشيات الإرهابية التابعة لحكومة الوفاق خرقت الهدنة الإنسانية باستهداف منطقة الشرشارة شمال مدينة ترهونة بوابل من صواريخ جراد.

وأضاف أن قائد مليشيا الإسناد التابعة لحكومة الوفاق غير الشرعية التي يرأسها فائز السراج تتوعد بمزيد من العمليات ضد المدينة والمنطقة بالكامل، في الوقت الذى تتساقط فيه القذائف العشوائية من مدفعية المليشيات على أحياء منطقة قصر بن غشير، ووادى الربيع شرق طرابلس.

ورد مجلس مشايخ قبائل ترهونة على تلك الانتهاكات بأن طالبت تلك القبائل القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية إلى ضرورة العمل على إنهاء المليشيات بأسرع وقت ممكن، حيث أكد مجلس مشايخ القبائل تستهدف الميليشيات المسلحة مدينة ترهونة وهو ما يعد ضرب صارخ لكل الأعراف والمواثيق الدولية، واحترام مبدأ وقف إطلاق النار فى ليبيا، مشيرا إلى أن المدنيون فى ترهونة تعرضوا إلى قصف صاروخى أعمى، أفزع وأرعب وأرهب الآمنين.

وأعلن مجلس قبائل ترهونة في بيان صادر عنهم عقب تلك الهجمات بسبب المماطلة فى معالجة الملف الليبي، وكيلها بمكيالين فى إيصال الصورة واضحة للجهات الدولية المسؤولة على حفظ السلم والأمن فى العالم بأسره، وذلك على حد ما جاء في البيان.

اقرأ أيضاً: تفاصيل تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا في ليبيا

فيما أكد فتحي بو علوية، الباحث السياسي الليبي، أن تلك الهجمات على قبائل ترهونة الليبية تأتي عقب الموقف القوي الذي أعلنته تلك القبائل بدعمها الواضح للجيش الوطني الليبي ضد ميليشيات حكومة الوفاق غير الشرعية التي تسيطر على العاصمة الليبية طرابلس.

ودعا بوعلوية في تصريحات خاصة ل «صوت الدار» القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية إلى ضرورة العمل على إنهاء المليشيات التى لا تعرف إلا ولا ذمة فى أمن وسلامة وراحة الليبيين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق