آخر الأخبارسلايدفن ومنوعات

الولايات المتحدة سجلت أكثر من 25000 حالة وفاة بسبب فيروس كورونا في يوليو

ارتفعت الوفيات الناجمة عن الإصابة بالفيروس التاجي في الولايات المتحدة بأكثر من 25000 حالة في يوليو، وتضاعفت الحالات في 19 ولاية خلال نفس الشهر وفقًا للأرقام الرسمية، مما وجه ضربة قاصمة للآمال بإعادة فتح الاقتصاد بسرعة.

وسجلت الولايات المتحدة 1.87 مليون حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في يوليو، ليصل إجمالي حالات الإصابة إلى 4.5 مليون إصابة، بزيادة قدرها 69 في المائة، كما ارتفعت حصيلة الوفيات في يوليو بنسبة 20 في المائة لتصل إلى ما يقرب من 154000.

وكانت أكبر الزيادات في حصيلة الإصابة في يوليو في ولاية فلوريدا، مع أكثر من 310،000 حالة جديدة، تليها كاليفورنيا وتكساس بحوالي 260،000 لكل منهما، وشهدت الولايات الثلاث حالات مضاعفة في يونيو.

كما تضاعفت الحالات في ألاباما وألاسكا وأريزونا وأركنساس وجورجيا وهاواي وإيداهو وميسيسيبي وميسوري ومونتانا ونيفادا وأوكلاهوما وأوريغون وساوث كارولينا وتينيسي ووست فرجينيا، وفقًا للإحصاء.

وسجلت كونيتيكت وماساتشوستس ونيوجيرسي ونيويورك أقل الزيادات، حيث ارتفعت حصيلة الحالات بنسبة 8 في المائة أو أقل.

وحطمت الولايات المتحدة الأرقام القياسية العالمية في يوم واحد عندما أبلغت عن أكثر من 77000 حالة إصابة جديدة في 16 يوليو.

وخلال يوليو، سجلت 33 ولاية من أصل 50 ولاية أمريكية زيادة قياسية في يوم واحد وحققت 19 رقمًا قياسيًا لارتفاع عدد الوفيات على مدار 24 ساعة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق