آخر الأخبارالرياضةسلايد

عودة المدربين والمحترفين.. كيف تستعد الكويت لاستئناف النشاط الرياضي؟

تستعد دولة الكويت لاستئناف الأنشطة الرياضية بعد توقف دام شهور بسبب الأزمة الصحية الناجمة عن انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» الذي تفشى في العالم نهاية العام الماضي.

وكانت الهيئة العامة للرياضة الكويتية، أعلنت إصابة 31 ياضيا بفيروس كورونا المستجد، فى الوقت الذى تعود فيه الحياة، للرياضة الكويتية مع بدء تدريبات الألعاب الفردية والجماعية، تمهيدا لاستئناف المسابقات يوم 13 سبتمبر المقبل، بعد فترة إيقاف استمرت نحو 4 أشهر.

عودة المدربين والمحترفين

وأرسلت هيئة الرياضة الكويتية إلى الأندية والاتحادات الرياضية، من أجل تزويدها بأسماء اللاعبين المحترفين والمدربين الأجانب الذين تحتاج إلى عودتهم إلى الكويت خلال الفترة المقبلة، وذلك للتنسيق مع وزارة الداخلية لاستخراج سمات الدخول الخاصة بهم.

وأكد الهيئة في خطابها «إيماء بقرار مجلس الوزراء الصادر في 15 يونيو والقاضي بعودة النشاط الرياضي، حسب الاشتراطات الصحية، يرجى تزويد الهيئة بكشوفات اللاعبين والمدربين في مدة لا تزيد عن أسبوع للتنسيق مع وزارة الداخلية بشأن عودتهم، على ان يتم تزويدها بصور الجوازات الخاصة بالراغبين في العودة».

وتسعى الهيئة لتوفير احتياجات الأندية خلال رحلة التحضيرات الحالية تمهيدا لعودة المنافسات خلال الفترة المقبلة في ظل بدء رحلة التدريبات وفق الإجراءات والتدابير الصحية المفروضة من قبل اللجنة الثلاثية.

كورونا في الرياضة الكويتية

وأوضحت هيئة الرياضة الكويتية، أنه تم حتى الآن اجراء 714 مسحة لفيروس كورونا المستجد، جاء منها 645 حالة سلبية، و31 حالة إيجابية، و38 حالة غير واضحة، سيتم إعادتها مرة أخرى بعد 3 أيام.

وكانت اللجنة الأولمبية الكويتية، قد أصدرت بيانا للهيئات الرياضية الكويتية، تخطرها بعدم السماح لأى لاعب أو إدارى أو مدرب بالدخول والمشاركة فى التدريبات، إلا بعد الفحص والاطلاع على الرسالة المرسلة لهاتفه من قبل وزارة الصحة الكويتية؛ للتأكد من سلامة نتيجة فحص فيروس كورونا المستجد، لافتة إلى أن الرسائل تبدأ من تاريخ 22 يونيو الجارى وما بعده.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق