آخر الأخبارفن ومنوعات

الكمامات تسيطر على عالم الأزياء وتطل كجزء من الملابس في بيوت الموضة

سيطرت المخاوف من تفشي فيروس كورونا المستجد على عالم الأزياء وبيوت الموضة، حيث دفع ذلك بعض دور الأزياء لمحاولة المشاركة في مواجهته من خلال استخدام مصانعها في تصنيع الكمامات الطبية.

كما لجأت بيوت الأزياء إلى تمويل بعض الأبحاث المتعلقة باكتشاف علاج له لحماية البشرية، إيمانًا منهم بدورهم المجتعمي الذي يفرض عليهم ذلك.

كمامات

ولجأت العديد من دور الأزياء إلى تتصميم وتصنيع أشكال مختلفة منها، واعتبارها قطعة إكسسوارات لا غنى عنها في إطلالات السيدات في العالم كله.

وفي ذلك الإطارتسابق مصممو الأزياء في العالم على تقديم تصميمات وأشكال مختلفة لـ الكمامة، وتنوعت بين المصنوعة من القماش ذو اللون الواحد، أو المنقوشة والمطرزة والمزيمة التي يمكنك اختيارها مع إطلالاتك المختلفة لحماية نفسك والتمتع بمظهر أنيق ومثالي في نفس الوقت.

كمامات

يأتي ذلك فيما كانت قد عانت أسابيع الموضة العالمية من انتشار فيروس كورونا، فاضطرت بعضها لإلغاء فاعلياتها.

بينما لجأ البعض الآخر لتقديم عروض الأزياء أون لاين من خلال شبكة الانترنت، وكان آخرها أسبوع الموضة في باريس، وبحث البعض عن أفكار مبتكرة ومميزة لتقديم عرضهم في ظل الاتزام بالعزل المنزلي، فظهر على سبيل المثال عرض أزياء مبهر بدون عارضات لمصصمة كونغولية.

أزياء بالكمامات

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق