آخر الأخباراقتصاد

عقب خفض إنتاج أمريكا بمليون برميل.. النفط يحقق مكاسب شهرية خيالية 

شهدت أسواق النفط العالمية اضطرابات متلاحقة خلال الأشهرة الماضية، متأثرة بتراجع الطلب العالمي، الذي ترتب على جائحة فيروس كورونا المستجد، الذي ضرب غالبية القطاعات الاقتصادية في العالمي، إلا أن إجراءات عالمية وتدابير اتخذت لإنقاذ القطاع الاقتصادي الأهم في العالم.

 وبموجب إحصائيات حديثة حقق النفط مكاسب كبيرة على المستوى الشهري، حيث ارتفعت الأسعار مدعومة بأنباء عن أن تخفيضات هائلة في الإنتاج النفطي الأميركي، مطلع  مايو  الماضي، والت يكانت هي الأكبر على الإطلاق.

وفي هذا الإطار تمت تسوية معاملات  خام برنت الأمريكي بزيادة حوالي 37 سنتا، أي ما يعادل 0.9% تقريبا، ليصل سعر البرميل إلى 43.31 دولارا.

وبالمثل صعد الخام الأمريكي حوالي 35 سنتا، وهي نفس النسبة تقريبا في الارتفاع والمقدرة بـ 0.9% ليصل السعر إلى 40.27 دولار عقب نزوله 3.3% في الجلسة السابقة.

 وارتفعت أيضا  الأسعار عن مستويات متدنية لم يشهدها منذ العاشر من يوليوالجاري.

وللشهر الرابع على التوالي سجل خام برنت عمليات صعود متتابعة، حيث سجل الخام الأمريكي ارتفاعا ملحوظا للشهر ثالث، بعد أن زاد كلاهيما من قاعين في أبريل الماضي عندما كانت غالبية مناطق العالم في حالة إغلاق بسبب جائحة فيروس كورونا.

ووفقا لتقرير شهري نشرته رويترز صادر عن إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، فإن إنتاج النفط الخام الأمركي  انخفض منذ مايو الماضي بشكل قياسي، حيث هبط بمقدار قياسي بلغ مليوني برميل يوميا إلى عشرة ملايين برميل يوميا.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق