آخر الأخبارتحليلاتسلايد

بمليون برميل نفطي جاهز للتفجير.. كيف يهدد الحوثي استقرار البحر الأحمر؟

لا تتوقف جرائم ميليشيات الحوثي الإرهابية على حد ما تفعله في المدنيين العزل من الشعب اليمني، لكنها تمتد للممارسة البلطجة في ممرات الملاحة البحرية، والتهديد بتفجير عبارات النفط العملاقة التي تمثل جزء كبيرا في اقتصادات كثير من الدول.

وتصاعدت المخاوف الدولية، خلال الأيام القليلة الماضية، وسط تهديدات الميليشيات المدعومة من إيران، بإحداث كارثة بيئية في البحر الأحمر، جراء رفض الميليشيات الإفراج عن ناقلة النفط «صافر» وعدم السماح لخبراء دوليين التفتيش وتقييم حالة الناقلة اليمنية الراسية بميناء رأس عيسى في محافظة الحديدة غربي اليمن.

وترسو الناقلة  اليمينة المحملة بالنفط على بُعد حوالي 7 كيلومترات قبالة ميناء رأس عيسى، الموجود في مدينة الحديدة الساحلية.

وتحمل السفينة صافر على متنها مليون و140 ألف برميل من النفط الخام، وهو ما ينذر بكارثة كبرى حال انفجار هذه المواد في المنطقة، ما يهدد الملاحة في البحر الأحمر بشكل عام، وستكون له نتائج كارثية على اليمن.

ومنذ اجتياح المليشيا الانقلابية لمدينة الحديدة في أواخر عام 2014، لم تحصل السفينة اليمنية على أي صيانة دورية، وتحديدا منذ أواخر العام 2014.

تحذير أمريكي

وفي هذا الصدد قالت الولايات المتحدة الأمريكية، إن حالة ناقلة «صافر» الواقعة تحت تأثير وسيطرة الميليشيات الحوثية، آخذةٌ في التدهور بشكل بالغ ينذر بكارثة، وقد يُحدثُ ذلك تسربًا كارثيًا للنفط  في مياه البحر الأحمر.

وقالت السفارة الأمريكية في اليمن، في بيان لها، نشرته صحف عالمية ومحلية، إن الميليشيات الإرهابية منعت ولسنوات السماح لخبراء دوليين تقييم حالة الناقلة، وينبغي على إجراء فحص وإصلاح عاجل لها قبل فوات الأوان.

كارثة إنسانية

وفي السياق ذاته حذرت وزارة الخارجية البريطانية، في بيان لها اليوم، من وقوع كارثة إنسانية قوامها أكثر من مليون برميل نفط، يهددون مياه البحر الأحمر، بسبب السفينة اليمنية «صافر» التي استولى عليها ميليشيات الحوثي الإرهابية.

وذكرت الوزارة في بيانها الذي نشرته في تغريدة على حسابها الرسمي في موقع تويتر باللغة العربية: «‏سفينة النفط صافر الراسية قبالة شواطئ  اليمن، تشكل كارثة بيئية على وشك الوقوع».

وأضافت السفارة في حال اتخاذ أي إجراء حيال هذه السفينة يمكن أن ينسكب منها 1.14 مليون برميل نفط في مياه ‫البحر.

وتابع البيان أنه يجب على الميليشيات الحوثية، والسماح لمفتشي الأمم المتحدة بصعود السفينة وتفريغها من النفط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق